زوجي قد تبدل بعد الزواج ولا أعرف ما الذي بدّل تصرفاته تجاهي؟ ألم يعد يحبني؟ لماذا تغيرت زوجتي كثيرًا بعد الزواج؟ أسئلة كثيرًا ما نسمعها من افواه المتزوجين حديثًا او الذين قد مضى على زواجهم سنوات عدة! واذا كنت من بين اللواتي يطرحن الأسئلة نفسها فسنكشف لك اليوم الدوافع التي تجعل زوجك يتغير بعد أن تصبحا في بيت واحد وهي التالية:

ضغوطات الحياة اليومية: الكثير من الأزواج لا يدركون حجم المسؤوليات التي سيقبلون عليها بعد الزواج فالحياة تكون هادئة وخالية من أي هم فيصدمون بعدها بأن الحياة لم تعد بهذا الهدوء كالسابق لذا من الطبيعي حينها أن تطرأ بعض التغيرات على سلوكهم وبخاصة عندما لا يتسنى لكلا الزوجين الوقت الكافي للجلوس مع بعضهما كالسابق.
إهمالهما لمظهرها: صحيح أن إهمال الزوج لمظهره مزعج بالنسبة الى المرأة كذلك الا أن إقلاع المرأة عن الإهتمام بمظهرها وبأناقتها ووزنها بعد الزواج من أكثر الأسباب التي تجعل الزوج يبتعد عنها وتفقد جاذبيتها بالنسبة اليه تمامًا كشعورها هي تجاهه وهذا من اكثر الأسباب التي تجعلالأزواج يبتعدون عن بعضهم!

الإعتياد والروتين!: في البداية يحاول كل منهما إظهار أفضل ما لديه ليكسب حب شريكه وإعجابه سواء في السلوك او في الطباع الا أنه وبعد الزواج يختفي التكلف الذي كان يسود على علاقتهما ويجدان أنهما قد اعتادا على بعضهما ولا يوجد بعدها أي حاجة لبذل مجهود للعلاقة.

حب التملك: وأخيرًا، من أكثر الأسباب التي تدفع بأي من الرجل او المرأة الى التغير بعد الزواج هو شعوره بأنه قد امتلك شريكه الذي لن يتركه تحت أي ظرف فلا يعود بحاجة لأن يكون الشخص المثالي بنظره كما كان يحرص في السابق.