أعرب الأمين العام السابق للأمم المتحدة، كوفي عنان، عن أسفه إزاء قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

جاء ذلك في بيان صادر عن منظمة "ذا إلدرز" الدولية الحقوقية، أسسها رئيس جنوب إفريقيا الأسبق، نيلسون مانديلا عام 2007، ويترأس إدارتها حاليًا كوفي عنان.

وقال عنان إنّ" قرار ترامب يخالف التوافق الدولي حول القدس، وإنه لن يتم إحلال السلام الدائم بين الفلسطينيين والإسرائيليين إلا باحترام حقوق الطرفين في مدينة القدس التاريخية".

وأضاف بالقول: " أتمنى أن يلتزم الفلسطينيون والقادة العرب الإقليميون بضبط النفس عند التفاعل (مع قرار ترامب)، وأن يبذل حلفاء أمريكا ما بوسعهم لإعادة تنظيم سياسة واشنطن وفق الأعراف الدولية".

من جهتها، اعتبرت منظمة "ذا إلدرز" أن قرار ترامب بشأن القدس يشكل "تهديدًا خطيرًا" للسلام في منطقة الشرق الأوسط.