تراجع يايا توريه لاعب وسط مانشستر سيتي ومنتخب كوت ديفوار عن قرار اعتزاله اللعب دوليا، حسب ما أكد، الثلاثاء، وكيل أعماله ديميتري سيلوك.

وأوضح سيلوك أن توريه (34 عاما) الذي خاض آخر مباراة دولية في سبتمبر 2016، سيعود لتمثيل بلاده إذا تمت دعوته إلى المنتخب.

ونقلت فرانس برس عن سيلوك عبر تويتر "يايا توريه قرر العودة الى منتخب كوت ديفوار. يريد الفوز بلقب ثان مع منتخب الفيلة".

يأتي قرار توريه بعد أن قل الاعتماد عليه كصانع ألعاب لمانشستر سيتي متصدر البريميرليغ، حيث خاض هذا الموسم 8 مباريات فقط في مختلف المسابقات، بعد أن مدد عقده معه لعام واحد.

وفشلت كوت ديفوار في التأهل الى نهائيات مونديال 2018 في روسيا، والفرصة المقبلة لها ستكون في تأهلها إلى كاس أمم إفريقيا التي من المقرر أن تستضيفها الكاميرون مطلع 2019.